دار المعرفة 1  دار المعرفة 2  دار المعرفة 3

الرئيسية         [ محرك البحث ]

اللباب في تهذيب الأنساب

و العلاء هلال بن جناب الصوحاني بصري سكن المداين يروي عن أبي جحيفة السوائي وسعيد بن جبير وغيرهما روى عنه مسعر بن كدام وسفيان الثوري ومات آخر سنة أربع وأربعين ومائة وهو ثقة
الصوراني بضم الصاد وسكون الواو وفتح الراء وبعد الألف نون - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما إلى صوران وهي قرية باليمن خرج منها سليمان بن زياد بن ربيعة بن نعيم الحضرمي ثم الصوراني روى عنه عبد الله ابن الحارث بن جزء الزبيدي روى عنه ابنه غوث بن سليمان وابن لهيعة وغيرهما ومات سنة ست عشرة ومائتين وابنه غوث بن سليمان أبو يحيى الصوراني روى عن أبيه ولي القضاء بمصر وكان من خير القضاة والثاني إلى بلدة بين بغداد والكوفة يقال لها صورا والنسبة إليها صوراني قال ولا أعرف أحدا من العلماء نسب إليها غير رجل واحد وهو إبراهيم بن نصر الصوراني يروي عن سفيان الثوري روى عنه محمد بن عبد الوهاب العبدي وإبراهيم بن نصر يقال له سوراني بالسين والصاد تبدل من السين قلت وهذا أيضا لفظه يدل على جواز إبدال الصاد من السين مع كل حرف وهو عجيب
الصوري بضم الصاد وسكون الواو وفي آخرها راء - هذه النسبة إلى مدينة صور من بلاد ساحل الشام وهي بيد الفرنج إلى الآن استولوا عليها سنة ثمان عشرة وخمسمائة وكان بها جماعة من العلماء منهم محمد بن المبارك الصوري كان من عباد أهل الشام وزهادهم حدث عن عبد الله بن المبارك روى عنه محمد بن عوف الحمصي وأهل الشام ولد سنة ثلاث وخمسين ومائة ومات سنة خمس عشرة وثلاثمائة وأبو عبد الله محمد بن علي الصوري الحافظ انتقل إلى بغداد سنة ثمان عشرة وأربعمائة وروى عن ابي الحسين بن جميع الغساني وعبد الغني بن سعيد المصري وغيرهما روى عنه عبد الغني
''''''''''''''''''''
أيضا وأبو بكر الخطيب وغيرهما وكان حافظا متقنا يفرد الصوم لا يفطر غير يومي العيدين وأيام التشريق وتوفي ببغداد في جمادى الآخرة سنة إحدى وأربعين وأربعمائة
الصوفي بضم الصاد وسكون الواو وفي آخرها فاء وهي نسبة هذه الطائفة المشهورة واشتهر منهم جماعة بهذه النسبة من أكابرهم وصنفوا التصانيف وهم كثيرة منهم أبو عبد الله أحمد بن الحسن بن عبد الجبار بن راشد الصوفي من أهل بغداد كان مكثرا رحل في طلب الحديث وسمع علي بن الجعد ويحيى بن معين وأبا الربيع الزهراني وغيرهم روى عنه أبو سهل بن زياد القطان وأبو بكر الجعابي وأبو بكر الإسماعيلي وغيرهم وتوفي في سابع عشر رجب سنة ست وثلاثمائة
الصولي بضم الصاد وسكون الواو وفي آخرها لام - هذه النسبة إلى جد المنتسب إليه واشتهر به أبو بكر محمد بن يحيى بن عبد الله بن العباس بن محمد بن صول الصولي وكان صول جده أحد ملوك جرجان أسلم على يد يزيد بن المهلب ولم يزل معه حتى قتل يزيد وهذا أبو بكر كان أحد الأدباء الفضلاء روى عن أبي داود السجستاني وأبي العباس ثعلب والمبرد وأبي زكريا الغلابي وغيرهم روى عنه الدارقطني وابن حيويه وأبو عبيد الله المرزباني وغيرهم وله تصانيف حسنة مشهورة وتوفي بالبصرة سنة خمس أو ست وثلاثين وثلاثمائة سار إليها لإضاقة لحقته
الصوناخي بضم الصاد وسكون الواو وفتح النون وبعد الألف خاء معجمة - هذه النسبة إلى صوناخ وهي من قرى فاراب وراء نهر سيحون ينسب إليها جماعة منهم أبو الفضل صديق بن سعيد الصوناخي الفارابي سمع بسمرقند محمد بن نصر المروزي وببخارى صالح بن محمد جزرة ومات بفاراب بعد سنة خمسين وثلاثمائة
''''''''''''''''''''
* باب الصاد والهاء *
الصهباني بضم الصاد وسكون الهاء وفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى صهبان بن سعد بن مالك بن النخع وهو بطن من النخع والمشهور بالانتساب إليه عبد الله بن يزيد الصبهاني عداده في أهل الكوفة يروي عن يزيد بن الأحمر روى عنه الثوري وشريك ومنهم كميل بن زياد بن نهيك النخعي الصهباني شهد مع علي رضي الله عنه صفين وقتله الحجاج
الصهيبي بضم الصاد المهملة وفتح الهاء وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها باء موحدة - هذه النسبة إلى صهيبة وهو اسم لجد مالك بن مغول بن عاصم بن مالك بن غزية بن حديج بن جابر بن عوذ بن الحارث بن صهيبة بن أنمار وهو بجيلة الصهيبي من أهل الكوفة يروي عن الشعبي وعطاء وغيرهما روى عنه مسعر والثوري وشعبة وغيرهم وكان ثقة ثبتا في الحديث * باب الصاد والياء *
الصياد بفتح الصاد والياء المشددة المثناة من تحتها وسكون الألف وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى صيد الطير والسمك والوحوش والمشهور بهذه النسبة أبو بكر محمد بن أحمد بن يوسف بن وصيف الصياد سمع أبا بكر الشافعي وأحمد بن يوسف بن خلاد وابا بكر القطيعي وغيرهم روى عنه الخطيب أبو بكر وكان صدوقا ثقة ولد في المحرم سنة خمس وثلاثين
''''''''''''''''''''
وثلاثمائة ومات في ربيع الأول سنة عشر وأربعمائة
الصيداني بفتح الصاد المهملة وسكون الياء آخر الحروف وفتح الدال المهملة وبعد الألف نون - هذه النسبة إلى صيدا وهي مدينة على ساحل بحر الشام وينسب إليها صيداوي وصيداني ويتسي إليها جماعة منهم أبو الحسين محمد بن أحمد بن محمد بن أحمد بن يحيى بن عبد الرحمن بن جميع الغساني الحافظ الصيداني رحل في طلب الحديث إلى مصر والعراق والجزيرة وفارس وسمع فأكثر روى عنه ابنه أبو الحسن وأبو سعد الماليني وغيرهما ومات بعد سنة أربع وتسعين وثلاثمائة
الصيداوي هذه النسبة إلى صيدا المذكورة إلا أن عوض النون واو وينسب إليها صيداوي أيضا والمنتسب إليها بهذه النسبة جماعة منهم هشام ابن الغاز بن ربيعة الجرشي الصيداوي روى عن مكحول ونافع روى عنه ابن المبارك ووكيع ومات سنة ست وخمسين ومائة وأبو الحسين محمد ابن أحمد بن جميع الغساني المقدم ذكره يقال له الصيداوي أيضا وهو أكثر ما يقال له روى عن المحاملي وغيره روى عنه ابنه وغيره
قلت فاته الصيداوي نسبة إلى صيدا واسمه عمرو بن قعين بن الحارث بن ثعلبة ابن دودان بن خزيمة ينسب إليه كثير منهم شيخ بن عميرة بن خفاف بن سراقة بن نتيف وهو مرثد بن حميري بن عتبة بن جذيمة بن صيدا
الصيدناني بفتح الصاد وسكون الياء آخرا لحروف وفتح الدال المهملة والنون وبعد الألف نون ثانية - هذه النسبة مثل الصيدلاني سواء والمشهور بهذه النسبة أبو العلاء الحسين بن داود الصيدناني الرازي روى عن داود ابن عبد الرحمن العطار وابن المبارك وغيرهما سمع منه أبو حاتم الرازي وكان صدوقا
''''''''''''''''''''
الصيدلاني بفتح الصاد وسكون الياء وفتح الدال وبعد اللام ألف نون - هذه النسبة لمن يبيع الأدوية والعقاقير واشتهر بها جماعة كثيرة منهم أبو يعلى حمزة بن عبد العزيز بن محمد المهلبي الصيدلاني من أهل نيسابور سمع أبا حامد أحمد بن محمد بن يحيى بن بلال البزاز وأبا بكر أحمد بن محمد بن دلويه الدقاق روى عنه أبو بكر البيهقي وأبو عثمان الصابوني وغيرهما
الصيرفي بفتح الصاد وسكون الياء آخر الحروف وفتح الراء وفي آخرها فاء - هذه نسبة معروفة لمن يبيع الذهب وهم الصيارفة نسب هذه النسبة جماعة منهم أبو بكر محمد بن عبد الله الفقيه الشافعي المعروف بالصيرفي بغدادي له تصانيف في أصول الفقه وكان فهما عالما سمع الحديث من أحمد بن منصور الرمادي وغيره وروى عنه القاضي أبو الحسن علي بن محمد بن إسحاق بن يزيد الحلبي بمصر وكانت وفاته في ربيع الآخر من سنة ثلاثين وثلاثمائة
الصيغوني بفتح الصاد وسكون الياء وضم الغين المعجمة وسكون الواو وفي آخرها نون - هذه النسبة إل



عدد الصفحات: 302
<< بداية الكتاب 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - نهاية الكتاب >>

لتحميل الكتب